• وسط إجراءات احترازية من كورونا.. الحموشي يدشن مشاريع أمنية كبرى في القنيطرة وكازا
  • وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي: ملك المغرب يضطلع بدور رائد في حماية القدس
  • حتى اللي عندهم 45 و50 وصلاتهم النوبة.. توسيع الفئة المستهدفة بالتلقيح
  • واش غادي نبقاو سادين ديما؟.. الإبراهيمي يجيب
  • الذكرى الـ65 لتأسيس الأمن الوطني.. رسالة توجيهية من الحموشي ومنشآت جديدة من المستوى العالمي
عاجل
السبت 01 مايو 2021 على الساعة 00:00

في مباحثات مع بوريطة.. وزير خارجية أمريكا يؤكد الموقف الثابت لأمريكا اتجاه الصحراء المغربية

في مباحثات مع بوريطة.. وزير خارجية أمريكا يؤكد الموقف الثابت لأمريكا اتجاه الصحراء المغربية

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ووزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم الجمعة (30 أبريل)، محادثات هاتفية، تم خلالها إبراز الإصلاحات “الهامة” التي قام بها المغرب تحت قيادة الملك محمد السادس.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان، أن “كاتب الدولة الأمريكي والوزير بوريطة ناقشا الإصلاحات “الهامة” التي شهدها المغرب على مدى العقدين الماضيين تحت قيادة الملك محمد السادس، مشيرة إلى أن كاتب الدولة شجع المغرب على مواصلة تنفيذ هذه الإصلاحات”.

وفيما لم تذكر البيانات الرسمية بتطرق الوزيرين لقضية الصحراء، فبحسب الموقع الإخباري الأمريكي أكسيوس، نقلاً عن مصدرين مطلعين على فحوى المكالمة بين بوريطة وبلينكين، فإن وزير الخارجية الأمريكي أكد للوزير بوريطة أن إدارة بايدن ستتبنى موقف ترامب بشأن سيادة المغرب على الصحراء. ووفقًا للموقع الذي يجد مقره في أرلينغتون بولاية فرجينيا ، فقد قال أنتوني بلينكين أيضًا إن الموضوع الآني بالنسبة للأمريكيين هو تعيين مبعوث خاص للأمم المتحدة للصحراء للدفع بمحادثات قدما نحو حل سياسي حول  مقترح الحكم الذاتي.

ورجوعا للتصريحات الرسمية، فقد أشاد رئيس الدبلوماسية الأمريكية، خلال محادثاته مع بوريطة بـ”الدور الريادي” للملك محمد السادس في مكافحة التغير المناخي والاستثمار في الطاقات المتجددة، وشجع المغرب على المساعدة في تعزيز النمو الاقتصادي الأخضر والتنمية في إفريقيا.

كما ناقش الوزيران “سبل تكثيف التعاون في إفريقيا لتعزيز الازدهار الاقتصادي والاستقرار”. وشدد السيد بلينكن في هذا الصدد على “الدور المحوري للمغرب في تعزيز الاستقرار في منطقة الساحل وليبيا”.

وأبرز وزير الخارجية الأمريكي، بهذه المناسبة ، “العلاقة الثنائية العريقة وذات المنفعة المتبادلة والقائمة على القيم والمصالح المشتركة في مجال السلم والأمن والازدهار الإقليمي”.

وفي هذا الصدد “رحب بالخطوات التي اتخذها المغرب لتحسين العلاقات مع إسرائيل، وأشار إلى أن العلاقات المغربية-الإسرائيلية ستحقق منافع طويلة المدى لكلا البلدين”.

وأشار بلينكين وبوريطة، حسب بيان وزارة الحارجية الامريكية، إلى أن هذه السنة تصادف الذكرى المئوية الثانية لإهداء السلطان مولاي سليمان مبنى المفوضية الأمريكية في طنجة للولايات المتحدة الأمريكية، والذي يعد مثالا على الشراكة الإستراتيجية العريقة التي يعتزم البلدان إبرازها طيلة السنة”.