• لدعمه الموصول للقضية الفلسطينية.. السفير الفلسطيني يشكر الملك
  • مصدر من “عكاشة”: السجين يونس الخديم لم يتقدم بأي طلب لحضور جنازة والدته
  • لأسباب إنسانية.. 170 عاملة مغربية في إسبانيا سيتمكن من العودة إلى المغرب
  • مشا لتل أبيب.. رئيس المكتب الإسرائيلي يكشف سبب مغادرته المغرب
  • دارها ليه فمو.. تغريم محسن ياجور 30 مليون من طرف نهضة بركان
عاجل
الخميس 15 أبريل 2021 على الساعة 22:25

غشو فالمباريات ديال البوليس.. إصدار قرارات تأديبية في حق 38 شرطيا

غشو فالمباريات ديال البوليس.. إصدار قرارات تأديبية في حق 38 شرطيا La préfecture de police d’Oujda organise en colaboration avec le Centre régional de transfusion sanguine, une campagne de collecte de sang et qui a enregistré une grande affluence des fonctionnaires de la préfecture, afin de sensibiliser à l'entraide et la solidarité en période de lutte contre l’épidémie du nouveau coronavirus (Covid-19). 27032020-Oujda

أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الخميس (15 أبريل)، قرارات تأديبية في حق 38 موظفا وموظفة شرطة، من مختلف الرتب والدرجات، يعملون بمجموعة من المصالح المركزية واللاممركزة للأمن الوطني، وذلك على خلفية نتائج عمليات الافتحاص التي أظهرت تورطهم في اللجوء إلى أعمال الغش أثناء اجتيازهم للمباريات الخارجية التي نظمتها مصالح الأمن الوطني.

وعلم من مصدر أمني أن عمليات الافتحاص البعدي لأوراق الاختبار الخاصة بموظفي الشرطة الذين اجتازوا المباريات الخارجية للتوظيف في أسلاك ودرجات الأمن الوطني، برسم السنة المالية المنصرمة،أسفرت عن رصد تطابق بين أجوبة مواضيع الاختبار ومحتويات رقمية متوفرة على مصادر مفتوحة في شبكة الأنترنيت، وهو الأمر الذي استدعى إخضاع موظفي الشرطة المعنيين لبحث إداري ومسطرة تأديبية تم تتويجها بإصدار عقوبات تأديبية في حق كل من تبث تورطه في هذه التجاوزات المهنية.

وأوضح المصدر ذاته أن الإعلان على هذه الإجراءات التأديبية والتقويمية يأتي في إطار تفعيل مقتضيات الميثاق الجديد للتوظيف بالمديرية العامة للأمن الوطني، الذي يتضمن مستويات عدة من الرقابة والتدقيق في مسار تنظيم مباريات التوظيف في صفوف الأمن الوطني، تنصب على المراقبة الآنية ومكافحة أساليب الغش أثناء اجتياز المباريات، يليها المستوى الثاني من الرقابة خلال إجراءات التصحيح، عبر إخضاع أوراق الاختبار لتصحيح إلكتروني ويدوي من طرف أساتذة مختصين، فيما المستوى الأخير فيرتكز على إجراء عمليات الافتحاص والرقابة البعدية لأوراق الاختبار ورصد أي تطابق بينها وبين المحتويات الرقمية المتوفرة على الأنترنيت وباقي المصادر المفتوحة.

يشار إلى أن المديرية العامة للأمن الوطني سبق لها أن أعلنت في عدة مناسبات عن حصيلة عمليات الرقابة والتتبع التي تخضع لها أوراق الاختبار الخاصة بالمباريات الداخلية والخارجية للأمن الوطني؛ ومن بينها على الخصوص المخالفات المسجلة في حق موظفي الشرطة، والتي شكلت موضوع إجراءات تأديبية ومتابعات قضائية صارمة، تؤكد بالملموس اختيار الشفافية وتكافؤ الفرص كرهانات أساسية تتطلع المديرية العامة للأمن الوطني لتنزيلها على أرض الواقع باعتبارها جوهر وغاية كل مقاربة تخليقية للمباريات المهنية.