• بعد مقتل شابين حرقا على يد الجيش الجزائري.. منظمات صحراوية تندد بالجريمة وتطالب بتدخل المجتمع الدولي
  • البام: المغرب في أزمة والحكومة غارقة في والصراعات وتبادل الاتهامات حول الانتخابات
  • السياسة تدخل على خط “كورونا” الرجاء والحسنية.. حرص أم مزايدات؟
  • طلب فدية من عائلة الدري.. الدرك يعتقل مختطف الطفل حسين 
  • تحذيرات من موجة ثانية من الوباء.. أوروبا تستعد للعودة إلى الحجر الصحي
عاجل
الثلاثاء 08 سبتمبر 2020 على الساعة 23:35

عوض ما يشجعوه كيهاجموه.. الأستاذ المثالي يدفع ضريبة “المثالية”

عوض ما يشجعوه كيهاجموه.. الأستاذ المثالي يدفع ضريبة “المثالية”

لم يسلم الأستاذ هشام الفقيه من انتقادات بعض زملائه غير القادرين على القيام بالأعمال الاجتماعية والمبادرات الخيرية، الذين اختاروا مهاجمته عوض تشجعيه.

الأستاذ المعروف بمبادراته الجميلة والتي تقدم للتلاميذ نموذجا في حس المسؤولية والمواطنة، وجد نفسه محط انتقاد من طرف بعض الأطر التربوية، الذين نشروا تدوينات في عدد من المجموعات الفايسبوكية الخاصة بأطر التعليم، تحمل بين سطورها الكثير من الغل للأستاذ الطموح الذي رسم في العديد من المواقف البسمة على وجوه التلاميذ.

ومن بين التعليقات حاول البعض تبخيس مبادرات الأستاذ “المثالي”، ووضعها في خانة “التبلحيس” للوزارة الوصية، والقيام بما واجب على المسؤولين عن القطاع وليس الأطر التربوية والتعليمية داخل المؤسسات.

وفي اتصال هاتفي مع موقع “كيفاش” رفض الأستاذ هشام الفقيه الرد على منتقديه، مشيرا إلى أن دور الأطر التربوية تقديم نموذج جيد للتلاميذ وليس الدخول في صراع على مواقع التواصل الاجتماعي أو التصريحات.

وجاء في معرض حديثه: “كنتمنى من الناس اللي كيهضرو بهاد السلبية نديرو اليد فاليد، وكل واحد يعاون من جهتو باش نطورو المنظومة التربوية”، وأضاف: “خاص نتعاونو باش نتجاوزو هاد الجائحة ونزيدو بالتعليم للقدام، أما إلى بقينا مضاربين مع بعضنا، ما غاديش نحققو الأهداف ديالنا وما غادي نوصلو فين”.