• محطة “الذكريات”.. دعوات للحفاظ على الرمزية التاريخية لـ”القامرة” ومطالب بتحويلها إلى متحف (صور)
  • لولاية ثانية.. إعادة انتخاب المغربية بشرى حجيج رئيسة للكونفدرالية الإفريقية للكرة الطائرة
  • بالفيديو.. السفير الدهر يكشف تخصيص اليونسكو صندوق لحماية التراث اللامادي
  • تجمع المراكز الجامعية بالوحدات الاستشفائية الجهوية.. الحكومة تستعد لإطلاق جيل جديد من المؤسسات الصحية العمومية
  • في مختلف ربوع المملكة.. المساجد ترفع دعاء صلاة الاستسقاء (صور)
عاجل
الخميس 20 أكتوبر 2022 على الساعة 12:00

على سلامة أساتذة التعليم العالي.. ها شحال غادي تزيدكم الحكومة في الصالير

على سلامة أساتذة التعليم العالي.. ها شحال غادي تزيدكم الحكومة في الصالير

على سلامة أساتذة التعليم العالي، الحكومة قررات تزيد في الصاليرات. كيفاش؟

أشنو وقع؟

أقترحت الحكومة زيادة في الأجور لصالح الإطارات الثلاثة للأساتذة الباحثين، قدرها 2000 درهم مرشحة للارتفاع.

وأكدت النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، أن الحكومة عرضت زيادة في أجور الأساتذة الباحثين، بما قدره 2000 درهم على الأقل.

كيفاش وعلاش؟

وأبرزت النقابة التعليمية، في بيان توصل به موقع “كيفاش”، أن “الحكومة اتفقت بمعية النقابات الممثلة لأساتذة التعليم العالي على زيادة في الأجور متمثلة في 2000 درهم على الأقل، مرشحة للارتفاع، بالنسبة لكل إطار من الإطارات الثلاثة للأساتذة الباحثين، وسيتم تفعليها على أشطر ابتداء من يناير 2023”.

وأوضح المصدر ذاته، أنه “في سياق تنزيل مخرجات الاجتماع المشترك مع رئيس الحكومة، انعقد بمقر وزارة التعليم العالي يوم أمس الأربعاء 19 أكتوبر 2022، اجتماعا حضره الكاتب العام لقطاع التعليم العالي، رفقة مدير الشؤون القانونية والمعادلات، ومدير الموارد البشرية وبين المكتب الوطني للنقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي”.

ولفتت النقابة، إلى أنه “في بداية الاجتماع، قدم الكاتب العام اعتذار وزير التعليم العالي لالتزامه باجتماع المجلس الحكومي، كما أخبر بعرض الحكومة على مستوى الزيادة في أجور الأساتذة الباحثين، والمتمثل في 2000 درهم على الأقل مرشحة للارتفاع، بالنسبة لكل إطار من الإطارات الثلاثة للأساتذة الباحثين، وسيتم تفعليها على أشطر ابتداء من يناير 2023”.

وأكد الكاتب العام لقطاع التعليم، حسب بيان النقابة، أن “رئيس الحكومة سيعرض على النقابات مشروع اتفاق إطار يعرض المبادئ العامة للإصلاح الشمولي للمنظومة من أجل المصادقة عليه، قبل الشروع في الاشتغال التفصيلي لكل المشاريع مع الشركاء الاجتماعيين من أجل التوافق عليها”.