• جاية من هاك.. تبون ما بقاش قادر ينطق اسم المغرب!
  • حملت الحكومة مسؤولية “الاحتقان الاجتماعي”.. نقابة تدعو أخنوش إلى الإسراع بفتح حوار اجتماعي ثلاثي
  • تزامنا مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.. مندوبية السجون تحتفي بـ”النزيلات المتميزات”
  • مضادة للمتحورة اوميكرون.. موديرنا تعلن أنها ستطور جرعة معززة
  • صفاها لصحراوي من مخيمات تندوف.. جريمة جديدة للجيش الجزائري!
عاجل
الأربعاء 10 نوفمبر 2021 على الساعة 20:30

سكيزوفرينية الكابرانات.. تبون يدعم الوحدة الترابية في العالم كله إلا في المغرب!

سكيزوفرينية الكابرانات.. تبون يدعم الوحدة الترابية في العالم كله إلا في المغرب!

يبدو أن شعارات حق الشعوب في تقرير المصير والاستقلال التي يرددها النظام الجزائري لا تصلح إلا عندما يتعلق الأمر بالمملكة المغربية، وتتحول إلى دعم للوحدة الترابية حين يتعلق بدول أخرى. كيفاش؟

بالرغم من أن “جمهورية كوسوفو” ترفع نفس شعارات جبهة الوهم البوليساريو المتعلقة ب”تقرير المصير” و”الاستقلال”، إلا أن الجزائر وعكس ما تقوم به ضد وحدة المغرب، أعلنت عن دعمها لصربيا.

حسب وكالة الأنباء الجزائرية، فقد أكد نظام الجارة الشرقية دعمه للوحدة الترابية لصربيا، وعلى إثره أعرب سفير صربيا في الجزائر، ألكسندر جانكوفيتش، أمس الثلاثاء (9 نونبر)، عن امتنانه لهذا الدعم، في تصريح للصحافة عقب استقباله من طرف الرئيس عبد المجيد تبون.

وكما هو معلوم فإن صربيا تعيش أزمة داخلية منذ سنة 2008 حين أعلن إقليم كوسوفو “استقلاله” بشكل أحادي، تحت مسمى “جمهورية كوسوفو”، والتي تعترف بها 97 دولة عضو في الأمم المتحدة، بينها 22 دولة في الاتحاد الأوروبي، في حين ترفض باقي الدول الاعتراف بها.

وعلى مستوى المملكة، فإن المغرب ووفاء منه لمبادئه، فقد أكد أكثر من مرة دعمه الكامل للوحدة الترابية لصربيا، ورفضه الاعتراف بإقليم كوسوفو، كما شددت شهر ماي الماضي، عقب زيارة وزير الخارجية الصربي إلى المغرب، إلى أنها ضد الانفصال وشددت على أن كوسوفو جزء لا يتجزأ من التراب الصربي.