• وزارة الخارجية: الأحداث العنيفة في القدس والمسجد الأقصى عمل مرفوض من شأنه أن يزيد من حدة التوتر
  • صورو فيديو وهوما كيشحطو رمضان.. توقيف 4 أشخاص في مراكش
  • أونسا: دلاح المغرب مزيان… خالي من الملوثات
  • من بينها تصريح بالشرف والحجر الصحي في فندق.. شروط دخول المغاربة العالقين في الخارج
  • دفعة جديدة.. مليوني جرعة من “سينوفارم” في طريقها إلى المغرب
عاجل
السبت 24 أبريل 2021 على الساعة 10:00

دعا الحكومة إلى فتح “حوار جدي” معهم.. بنعبد الله يستقبل ممثلين عن “تنسيقية الأساتذة المتعاقدين”

دعا الحكومة إلى فتح “حوار جدي” معهم.. بنعبد الله يستقبل ممثلين عن “تنسيقية الأساتذة المتعاقدين”

استقبل محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، أمس الجمعة (23 أبريل)، في مقر الحزب في الرباط، وفدا ممثلا عن الأساتذة أطر الأكاديميات.

وحسب ما نقله الموقع الالكتروني للحزب، فقد عرض وفد الأساتذة، خلال هذا اللقاء، ملفهم المطلبي الرامي إلى الدمج في نظام الوظيفة العمومية والتمتع بنفس الحقوق التي يتمتع بها الاساتذة المدمجون في الوظيفة العمومية.

واعتبر الأساتذة، خلال اللقاء، أن “الوضع الحالي ينم عن انعدام لمبدأ المساواة بينهم وبين زملائهم “النظاميين”، و يتعلق الأمر بالترقية بالشهادات، إذ لا يُسمح للأساتذة أطر الأكاديميات باجتياز المباريات، كالمباريات المتعلقة بالمناصب التحويلية بالجامعات، بينما يُسمح لزملائهم الآخرين باجتيازها”، وهذا حسب تعبيرهم “ضرب للمساواة المنصوص عليها في الفصل التاسع والعشرين من الدستور، بالاضافة لعدم استفادتهم من الحركة الانتقالية الوطنية”.

من جانبه عبر الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية عن قلقه تجاه “التطورات الذي يعرفها الحقل التعليمي، بالنظر لتنامي احتجاجات فئات عريضة من نساء ورجال التعليم، مطالبا، في السياق ذاته، الحكومة بـ”ضرورة فتح حوار جدي ومسؤول مع هذه الفئة التربوية لمعالجة ملفهم المطلبي وفق تصور يضمن المساواة التامة في الحقوق الاجتماعية والحظوظ في الترقية والمسار المهني”.

وجدد بنعبد الله التأكيد على مواقف حزبه “الرافضة لكل ممارسات العنف التي وُوجِهتْ به نضالات نساء ورجال التعليم”، مشددا على ضرورة “تحمل الحكومة لمسؤوليتها من أجل تقديم بدائل حقيقية لتعزيز دور الموارد البشرية للأطر التربوية وبناء مدرسة عمومية تتوفر فيها كل شروط الجودة وتكافؤ الفرص وضامنة لتعليم منصف وعادل”.

كما دعا الأمين العام لحزب الكتاب الحكومة إلى “تدارك ما أهدر من زمن مدرسي برسم الموسم الدراسي الحالي من أجل تمكين التلميذات والتلاميذ بالمؤسسات التعليمية العمومية من التحصيل الدراسي اللازم”.