• شهادة من مدرب كندا: المغرب تصدر مجموعة “الموت” بفضل أدائه الجيد طيلة الدور الأول
  • بعد التأهل.. بوفال يقبل رأس والدته فرحا
  • حكيمي بعد تأهل “الأسود”: لعبت وخا مصاب… ومستعد للدفاع عن ألوان بلدي
  • راس لافوكا ووليداتو فكو العقدة.. مغاربة فرحانين بالأسود (صور)
  • النقل السككي فرحان بتأهل المغرب.. المكتب الوطني يطلق تعريفة خاصة بالمشجعين!
عاجل
الجمعة 21 أكتوبر 2022 على الساعة 16:00

جهل بالتاريخ وإنكار لعدالة القضية الوطنية.. خلفيات “سينما وبهرجة” جنوب إفريقيا (فيديو)

جهل بالتاريخ وإنكار لعدالة القضية الوطنية.. خلفيات “سينما وبهرجة” جنوب إفريقيا (فيديو)

تجهل التاريخ وتحركاتها لا تدل إلا على عجزها في التأثير على القضية هكذا وصف وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، مواقف دولة جنوب إفريقيا المعادية لوحدة المغرب الترابية، توصيف دقيق يوضح خلفيات تخصيص الدولة الإفريقية لاستقبال رسمي لزعيم ميليشيا البوليساريو.

جهل بالقضية

في تصريح لموقع “كيفاش”، قال محمد نشطاوي، أستاذ العلاقات الدولية والقانون الدولي في جامعة القاضي عياض بمراكش، إن “دولة جنوب إفريقيا بحكم خلفيتها الاستعمارية، فهي تحاول اتباع نفس نهج الجزائر فيما يتعلق بمناصرة “البوليساريو”، وذلك مرده إلى جهلها بكون أن هذه القضية هي قضية خاسرة ليس فقط لكون أن الأمر لا يتعلق بتصفية الاستعمار وإنما لحقيقة أن لا علاقة بين البوليساريو وأهالي الأقاليم الجنوبية”.

وأبرز الخبير في العلاقات الدولية، أن “المغرب منذ الستينات يعمل على إدراج استرجاع الأقاليم الجنوبية ضمن لجنة تصفية الاستعمار في الأمم المتحدة وهي الدينامية التي بدت تجلياتها واضحة في التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الذي أبرز عدالة القضية”.

إقرأ أيضا: خبير اقتصادي: الرد على جنوب إفريقيا خاصو يكون بطريقة مطرزة… وما يمكنش نقطعو معاهم العلاقات الاقتصادية (فيديو)

واعتبر نشطاوي، ضمن التصريح ذاته، أن “ما ينقص دولة جنوب إفريقيا أن تعي جيدا حقيقة النزاع وأن تستحضر الدور الذي لعبه المغرب من خلال المرحوم الدكتور عبد الكريم الخطيب في مناصرة حق الجنوب إفريقيين في مناهضة الميز العنصري إبان كفاحهم بزعامة نلسون مانديلا”، لافتا إلى أن ” كل الخطوات التي تقوم بها جنوب إفريقيا بما فيها استقبال زعيم البوليساريو تصب في خانة معاداة المغرب”.

إقرأ أيضا: خرجو ليها نيشان واستقبلو “بنبطوش”.. الرمضاني يدعو إلى مقاطعة اقتصادية لجنوب إفريقيا

سينما وبهرجة

ووصف ناصر بوريطة، وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، الخطوات الاستفزازية التي أقدمت عليها جنوب إفريقيا، قبل أيام، من خلال تخصيص رئيسها لاستقبال رسمي لزعيم جبهة “البوليساريو” الانفصالية، وتنظيم وقفة أمام مقر سفارة المغرب في بريتوريا، بـ”البهرجة والسينما”.

وقال بوريطة، خلال مؤتمر صحافي عقده بوريطة مساء أمس الخميس (20 أكتوبر)، بمقر وزارة الخارجية بالرباط، بحضور وزيرة الشؤون الخارجية والشؤون الأوروبية والتجارة الخارجية والمؤسسات الثقافية الفيدرالية لمملكة بلجيكا، حجة لحبيب، “تابعنا خلال اليومين الماضيين ما يمكن أن نصفه بالبهرجة والسينما في بريتوريا. وهذه ليست المرة الأولى التي تسير فيها جنوب إفريقيا في هذا الاتجاه”.

واعتبر الوزير أن دولة جنوب إفريقيا بهذه السلوكات “توجد في الجانب الخاطئ من التاريخ؛ لأن المسار يسير في اتجاه إيجاد حل تحت المظلة الأممية وتحت رعاية الأمم المتحدة… والمغرب سيستمر في مواجهة هذا الصخب من خلال عزل جنوب إفريقيا ومواقفها والمنطق المعادي للشرعية الدولية، وسيستمر في الدفاع عن مصالحه”.

إقرأ أيضا: وصف موقفها بـ”السينما والبهرجة”.. بوريطة يلمح إلى مقاطعة اقتصادية لجنوب إفريقيا بسبب استقبال “بن بطوش”