• لتعزيز المبادلات التجارية.. توقيع مذكرة تفاهم بين المغرب والصين
  • اليماني: الحكومة مطالبة بإرجاع المحروقات إلى قائمة المواد المنظمة أسعارها وتحديد الأرباح العادلة للموزعين
  • بالفيديو.. مغاربة وإسرائيليون يغنون النشيد الوطني المغربي والإسرائيلي في مسرح محمد الخامس بالرباط
  • ابتداء من غد الخميس.. باي باي “راميد”!
  • تنزيل مشاريع إصلاح المنظومة الصحية.. وزارة الصحة تتعهد بإعمال المقاربة التشاركية
عاجل
الإثنين 07 نوفمبر 2022 على الساعة 19:14

توقيف “القاتلة”.. البوليس يفك خيوط قضية مقتل الطالب أنور في طنجة

توقيف “القاتلة”.. البوليس يفك خيوط قضية مقتل الطالب أنور في طنجة

نجحت مصالح الأمن في فك خيوط جريمة مقتل الطالب أنور في طنجة، وإيقاف المشتبه في تورطه في جريمة قتل الطالب.

وعلم من مصدر أمني أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، بتنسيق مع نظيرتها بمدينة تطوان، على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت، زوال اليوم الاثنين (7 نونبر)، فتاة قاصر تبلغ من العمر 17 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في ارتكاب جريمة الضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت، والتي ذهب ضحيتها الطالب، البالغ من العمر 20 سنة.

وأفاد المصدر ذاته أن مصالح الشرطة القضائية بطنجة، مدعومة بتقنيي مسرح الجريمة، باشرت يوم السبت (5 نونبر)، إجراءات معاينة جثة الهالك التي عثر عليها بمنزل يقطنه بمفرده بمدينة طنجة، وهي تحمل عدة طعنات بأطرافه العلوية يشتبه في كونها ناجمة عن اعتداء بأداة حادة.

ومكنت الأبحاث والتحريات الميدانية الدقيقة التي باشرتها الفرق الأمنية من توقيف المشتبه بها الرئيسية في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والتي تعكف حاليا إجراءات البحث القضائي على تحديد أسبابها ودوافعها، كما مكنت أيضا من توقيف أحد أفراد عائلتها الذي يشتبه في تورطه في عدم التبليغ عن جناية وإتلاف أداة الجريمة وبعض العائدات الإجرامية.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها رهن المراقبة الشرطية، لكونها لازالت قاصر، بينما تم الاحتفاظ بقريبها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية.

وكان ساكنة حي “مسنانة” بطنجة استفقت، أول أمس السبت، على خبر وقوع جريمة قتل، بعدما تم العثور على جثة الطالب أنور، مذبوحا من الوريد إلى الوريد داخل شقته بالمجمع السكني الحديقة.