• من بينها قضية الصحراء.. دبلوماسي مغربي يكشف أسباب قطع العلاقات المؤسساتية مع ألمانيا
  • تطوان.. السيول تجرف جثة مجهولة الهوية
  • مساهمة من المغرب.. الملك يأمر بتقديم مبلغ مليون دولار لفائدة الشعب اليمني
  • 275 منزلا تسربت إليه المياه و11 سیارة جرفتها السيول.. تطوان تحصي خسائرها (صور وفيديوهات)
  • سكنفل: موجة التكفير سببها عدم العلم والتطاول على الفتوى… ولا يجوز بحال الدفاع عن هؤلاء المكفرين
عاجل
الأحد 17 يناير 2021 على الساعة 12:27

بوح الأحد.. شهادة حق للرد على مروجي الزور

بوح الأحد.. شهادة حق للرد على مروجي الزور

في بوحه لهذا الأحد، يعطي أبو وائل إشارات منطقية تبعث للاطمئنان على مستقبل العلاقات المغربية ـ الأمريكية. ويصحح صاحب العمود الأسبوعي المفاهيم لمن يلقبهم ب”حملة الجنسيات الأجنبية” ممن يحاولون التشكيك في “انتصارات المغرب من قبيل أن بايدن سوف يلغي الإعتراف الأمريكي بمغربية الأقاليم الجنوبية و يصرون على الإحتفاء بذلك و الترويج للكذب…”. وجوابه هو أن “المغرب قد يفهم عداء الجزائر التي تعاني من صلابة صمود و التزام حماة الجدار التي تجد بين الفينة و الأخرى أسماء نكرة تكتب من محبرتها لأننا كمغاربة نعرف معدن الرجال الذين تستهدفهم و يكفينا فخرا أن في المغرب رجالا وقفوا في وجه الجزائر و كل أركان الطابور الخامس و كانوا أبطالا لإنتصارات المغرب الديبلوماسية و العسكرية، فالمغرب في حاجة لرجال من طينتهم في كل الميادين ليتحقق النصر الشامل”.

ويعطي كمثال لهؤلاء الرجال، عبد اللطيف الحموشي. وينقل صاحب بوح الأحد شهادة أحد أصدقائه الذي حكى له أن رئيسا أسبقا لحكومة المغرب أسر له أنه يتصل بين الفينة و الأخرى بعبد اللطيف الحموشي لتهنئته كلما استدعى الأمر ذلك قبل أن يتساءل ماذا لو كان عندنا رجال من طينة الحموشي في قطاع كذا و قطاع كذا و عَدَّدَ مجموعة من القطاعات التي تستعصي إلى اليوم على الإصلاح.

ويضيف أبو وائل الريفي: “لا يمكن للمرء إلا أن يعتز بشهادة رجل لا يجامل في حق رجل لا يعيش إلا من أجل المغرب و من أجل عزته، بطل من أبطالنا اختار أن يبقى حبيس الظل في كل انتصارات المغرب، فتحية إلى كل أبطال المغرب في كل مكان من صانعي المجد و النصر، و ما على الجزائر إلا أن تتهيأ لنصر آخر في الأفق يعزز خيار المغرب بإيجاد حل نهائي في إطار وحدة التراب الوطني.”

ويختم أبو وائل بوحه بالتأكيد على أن “الانتماء للمغرب هو الإيمان به و الدفاع عن مصالحه العليا و الاستراتيجية، الانتماء للمغرب هو الإيمان بأمنه القومي و وحدة ترابه الوطني و استقراره السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي، فالكل وحدة لا تتجزأ، المعارضة لا تعني الاصطفاف إلى جانب الضفة الأخرى…

 

لقراءة بوح الأحد كاملا : حقيقة علاقة منجب مع مدير المخابرات المركزية الأمريكية، كل خبايا خرجة جمال بن عمر، علاقة المغرب مع قطر مرشحة لتوثر غير مسبوق و بايدن نائب الرئيس أوباما للولاية الثالثة …