• خطاها المغرب.. إسبانيا تقهرات
  • كورونا ما بقاتش فالحباسات.. مندوبية السجون تعيد الزيارات العائلية للنزلاء لشهر
  • اللي كيتسناو بايدن يتراجع على الاعتراف بمغربية الصحراء.. مفاجأة من الخارجية الأمريكية (وثيقة)
  • وجدو راسكم للصهد.. الحرارة غتوصل ل43 درجة ابتداء من الخميس!
  • وزير الداخلية الإسباني: أبعدنا إلى المغرب 2700 مهاجر دخلوا إلى سبتة… ومن المبكر الحسم في عدد الواصلين
عاجل
الإثنين 12 أبريل 2021 على الساعة 00:07

بنشعبون: يجب بذل جهود لضمان ولوج منصف وعادل للقاحات

بنشعبون: يجب بذل جهود لضمان ولوج منصف وعادل للقاحات

أكد وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، على ضرورة بذل جهود لضمان ولوج منصف وعادل، و في المتناول للقاحات، وتشجيع إنتاجها في البلدان النامية.

وذكر بلاغ لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الادارة، أن بنشعبون أشاد في مداخلة له خلال الاجتماع الـ 103 للجنة التنمية المشتركة لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، الذي انعقد أول أمس الجمعة، بالدعم المقدم من طرف مجموعة البنك الدولي للمبادرة المتعلقة باللقاحات الموجهة للدول النامية.

وخلال هذا اللقاء المنظم بمناسبة اجتماعات ربيع 2021 لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، أدلى الوزير بصفته رئيس مجموعة الدول التي تتكون من المغرب وأفغانستان والجزائر وغانا وإيران وباكستان وتونس، بتصريح خصص للمواضيع المتعلقة أساسا بـ”استجابة مجموعة البنك الدولي لأزمة كوفيد-19″، و”الولوج العادل والمعقول للبلدان النامية إلى اللقاحات”.

وأضاف المصدر ذاته، أن بنشعبون أشار في هذا الإطار إلى حجم احتياجات الدول النامية من التمويل لمواجهة آثار أزمة كوفيد-19 والتي ستصبح أكثر إلحاحا في السنوات المقبلة.

واعتبارا للدور المهم الذي يمكن أن يقوم به القطاع الخاص في دينامية التنمية، دعا بنشعبون مجموعة البنك الدولي لإحداث المزيد من التآزر بين مؤسسات المجموعة، ولا سيما مؤسسة التمويل الدولية والوكالة الدولية لضمان الاستثمار.

وشدد في السياق ذاته، على أهمية تعزيز التنسيق والتعاون مع صندوق النقد الدولي ومجموعة المؤسسات الدولية من أجل مواجهة تحدي ندرة الموارد المالية من أجل التنمية.

وتجتمع لجنة التنمية مرتين في السنة، بمناسبة اجتماعات الربيع في أبريل، والاجتماعات السنوية في أكتوبر، لمناقشة القضايا الأساسية للتنمية، وتعبئة الموارد المالية للبلدان النامية، والتجارة العالمية والبيئة.