• حليلوزيتش: حظوظ “أسود الأطلس” متساوية مع منتخب الكونغو في التأهل لنهائيات كأس العالم
  • بسبب إساءته للمغربيات.. شكوى جنائية ضد الدراجي في قطر
  • البوليساريو في ورطة.. منظمة حقوقية دولية تحقق في تجنيد الأطفال في مخيمات تندوف (صور وفيديو)
  • حيار عن الإشاعات التي تلاحقها: هاد الشي شي واحد مهوس كيفيق كيقول أشنو غنكتب على عواطف! (فيديو)
  • جعل من المغرب “عدوا بدلا من حليف قوي في مواجهة التخلف”.. اللعبة القديمة للنظام الجزائري
عاجل
السبت 08 يناير 2022 على الساعة 20:00

بعد 3 أشهر من تعيينه مبعوثا أمميا.. دي ميستورا يستعد لجولة بين أطراف نزاع الصحراء

بعد 3 أشهر من تعيينه مبعوثا أمميا.. دي ميستورا يستعد لجولة بين أطراف نزاع الصحراء

يستعد المبعوث الأممي للصحراء المغربية، ستيفان دي ميستورا، للقيام بزيارته الأولى للمنطقة، منذ تعيينه في هذا المنصب.

وأوردت وكالة “إيفي” الإسبانية بأن المتحدث باسم الأمانة العامة للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أكد في مؤتمر صحافي، أول أمس الخميس (6 يناير)، أن دي ميستورا “على اتصال دائم بالأطراف المعنية” بملف الصحراء، في إشارة إلى المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا، باعتبارهما أطرافا كذلك في هذا النزاع المفتعل.

ًونقلت الوكالة عن مصادر دبلوماسية أن هذه الزيارة ستبدأ منتصف الأسبوع المقبل، خلال الفترة مابين من 12 إلى 19 يناير الجاري.

ورجحت مصادر إعلامية أن يستهل المبعوث الخاص للأمم المتحدة للصحراء، ستيفان دي ميستورا، جولته في المنطقة بزيارة الجزائر كمحطة أولى، ما يؤكد دورها الرئيسي في هذا الملف رغم إدعائها بأنها ليست طرف فيه.
وسبق للمتحدث باسم الأمانة العامة للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أن أوضح أن دي ميستورا سيعمل مع “جميع المحاورين المعنيين، بما في ذلك الأطراف والبلدان المجاورة وأصحاب المصلحة الآخرين، مسترشدا بقرار مجلس الأمن 2548 والقرارات الأخرى ذات الصلة”.

ويتضمن هذا القرار الصادر في أكتوبر 2020، تمديد ولاية “بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في إقليم الصحراء” (مينورسو)، وحث جميع الأطراف على العمل لمساعدة البعثة الأممية على إيجاد حل سياسي واقعي للنزاع، كما شدد القرار هلى استمرارية الموائد المستديرة بمشاركة كل من الجزائر والبوليساريو وموريتانيا، إلى جانب المغرب.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أعلن في السادس من أكتوبر الماضي، تعيين دي ميستورا مبعوثا له إلى إقليم الصحراء، خلفا للمبعوث الألماني هورست كوهلر، الذي استقال في 22 ماي 2019.

ويتمتع دي ميستورا بخبرة تزيد عن 40 عاما في الدبلوماسية والشؤون السياسية، وشغل منصب المبعوث الأممي الخاص لسوريا، وعمل ممثلا خاصا للأمين العام لأفغانستان والعراق وجنوب لبنان، ومدير مركز الأمم المتحدة للإعلام في روما.

يشار إلى أن آخر جولة مفاوضات بين المغرب و”البوليساريو” تعود إلى 2018، ولم يحدث تطور يُذكر منذ ذلك التاريخ. وفي نهاية شتنبر من ذلك العام، دعا المبعوث الأممي آنذاك، هورست كوهلر، الأطراف المعنية بالنزاع إلى اجتماع “طاولة مستديرة” في مدينة جنيف، لبحث قضية الصحراء.

وعُقدت هذه الاجتماعات في دجنبر 2018 والربع الأول من 2019، بمشاركة كل من المغرب و”البوليساريو” والجزائر وموريتانيا، لكنها لم تثمر شيئا.