• قبل مواجهة المغرب.. مدرب منتخب بلجيكا يحسم في مشاركة لوكاكو
  • طالبوا بـ”عدالة ضريبية شاملة”.. المصحات والأطباء الخواص يعلنون رفضهم للاقتطاع الضريبي من المنبع
  • بلقيس ضيفة في الموسم العاشر والموسم الجاي فالشك.. رشيد العلالي يكشف مستقبل “رشيد شو”
  • مجموعة برلمانية أوروبية: الجزائر تستخدم إمدادات الطاقة كسلاح سياسي
  • مدريد.. انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية
عاجل
الأربعاء 19 أكتوبر 2022 على الساعة 11:30

بعد فضحه فساد “الكابرانات”.. قضاء النظام العسكري يحكم بإعدام صحفي جزائري

بعد فضحه فساد “الكابرانات”.. قضاء النظام العسكري يحكم بإعدام صحفي جزائري

الكابرانات دشنو مرحلة جديدد في قمع حرية التعبير، وولاو كيحكمو على الصحفيين بالإعدام. كيفاش؟

أشنو وقع؟

أصدرت محكمة الجنايات الابتدائية بمحكمة الدار البيضاء في العاصمة الجزائر، حكماً بإعدام الصحفي محمد عبد الرحمن سمار، المعروف “بعبدو سمار” مدير موقع الجزائري الناطق بالفرنسية “آلجيري بارت”.

كيفاش وعلاش؟

وأكدت صحف جزائرية، أنه على غرار الحكم بإعدام الصحفي عبدو سمار، أدانت المحكمة المحكمة المدعو عويس لمين، بعقوبة عشر سنوات سجن نافذة بتهمة التخابر على خلفية تسريب معلومات صنّفت في خانة السريّة والحساسة عن مؤسّسة “سوناطراك” للمحروقات، لعبدو سمار المتواجد في حالة فرار بفرنسا.، حيث سبق لمحكمة “بئر مراد رايس” بالعاصمة، أن أصدرت سنة 2020 مذكرة قبض دولية في حقّ عبدو سمار.

وعن تفاصيل القضية، قالت صحيفة النهار الجزائرية، إن الأمر يتعلق بـ “تخابر مع عملاء لصالح دول أجنبية تورط فيه المدير العام السابق لسوناطراك “عبد المومن ولد قدور”، الذي جرى تسليمه مؤخراً من طرف السلطات القضائية الإماراتية لنظيرتها الجزائرية.

هذا وأثار الحكم بالإعدام الصادر غيابيا في حق الصحفي الجزائري، موجة من الانتقادات اللاذعة لنظام العسكر الجزائري، الذي يمضي في إعدام أصوات معارضيه.