• تعيين خبيرة مغربية نائبة للمبعوث الأممي إلى سوريا.. من هي نجاة رشدي؟
  • في ظل ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية والمحروقات.. مطالب لأخنوش بتخفيض الضريبة على الدخل
  • واش ماء الروبيني وصلاتو الأزمة؟.. أخنوش يُعلن إحداث لجنة خاصّة بالماء الشروب
  • خاوة خاوة ديال بالصح.. إسرائيل غتبني 5 ديال السبيطارات فالمغرب
  • سخط وسط الحزب قبيل انعقاد المجلس الوطني ومطالب برحيل ساجد.. “العَّود” تلف!
عاجل
الأربعاء 11 مايو 2022 على الساعة 23:30

بسبب خروقات وتجاوزات خطيرة.. إقالة رئيس المخابرات الجزائرية

بسبب خروقات وتجاوزات خطيرة.. إقالة رئيس المخابرات الجزائرية

تمت بإقالة نور الدين مكري، رئيس مديرية التوثيق والأمن الخارجي (DDSE)، التابع للمخابرات الخارجية الجزائرية، إلى جانب العقيد حسين حميد، وذلك بسبب تجاوزات وخروقات وصفت ب”الخطيرة”. حسب ما أفاد به موقع “ألجيريا پارت” المختص في التحقيقات.

ووفق المصدر ذاته، فإن تحقيقات طويلة الأمد عجلت بإسقاط نور الدين مكري، الرجل الطاعن في السن والمريض والذي قاد هذه المؤسسة منذ بداية سنة 2021.

وتابع المصدر أن مكري فوض صلاحيات عديدة إلى العقيد حسين حميد المعروف ب “بولحية”، والذي شرع في خدمة مصالح التيار الذي يتبع له، ليخلق بذلك أزمة وحرب مصالح وسط ضباط المخابرات الجزائرية، ما تسبب في إقالته بشكل سريع.

وأضاف الموقع أن أن أفعال العقيد حسين، الذي استغل التفويض لتعزيز نفوذ التيار الذي يأتمر بتعليماته، متسببا في فضائح كبيرة، حيث استغل خدمات المديرية لخدمة مصالحهم.

وبناء على ذلك، يضيف “ألجيريا پارت” أن الثنائي سيتم إحالته على المحكمة العسكرية وذلك بعد عزلهما، خاصة وأن “بولحية” كان يهدف إضعاف أجهزة الدولة، مع نسف صناع القرار بالجزائر من الداخل.