• نّوايا سيئة/ عسكرة المرتزقة/ معاناة المهاجرين.. مُعيقات السلم والتنمية في إفريقيا
  • تعاني من موت خلايا دماغية.. الصغيرة شفاء تحتاج عملية جراحية عاجلة
  • ما بقاش بزاف غير وجدو راسكم.. طبيب يكشف موعد انطلاق حملة التلقيح ضد كورونا في كازا
  • وخا كيصاوبو اللقاح ديالهم.. تركيا تطلب 50 مليون جرعة من اللقاح الصيني الذي سيستعمله المغرب
  • القنيطرة.. القضاء ينتصر لتلميذة مُنعت من دخول مدرسة خاصة بسبب الحجاب
عاجل
الأربعاء 11 نوفمبر 2020 على الساعة 22:00

بروفيسور يطمئن المغاربة: اقتربنا من خط الوصول… والأصداء الأولية للقاح الصيني جيدة

بروفيسور يطمئن المغاربة: اقتربنا من خط الوصول… والأصداء الأولية للقاح الصيني جيدة

أميمة لبيض

أكد البروفيسور عز الدين الإبراهيمي، مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة في الرباط، أن المغرب قطع شوطا مهما في حربه ضد فيروس كورونا المستجد، موضحا أنه باقتراب حصول مواطنيه على اللقاح يكون المغرب قد اقترب من خط الوصول.

وقال الابراهيمي في اتصال مع موقع “كيفاش”: “المغرب قطع أشواط فمواجهة كوفيد 19 ودابا بدات كتبان الرؤية وولات عندو خطة واضحة”، مضيفا أن الحصول على اللقاح بصيص أمل في حرب المغرب على الوباء.

وأشاد المتحدث بالتعليمات التي ووجهها الملك محمد السادس بخصوص عملية التلقيح المكثفة التي سيطلقها المغرب بعد توفره على لقاح كورونا، مبرزا أن ” العملية ديال توزيع اللقاح غادي تكون صعيبة لأن الجرعات قلال تقريبا 10 ملايين جرعة والاجتماع اللي قام به الملك خرج بخطة واضحة فهاد الخصوص”.

وكشف الإبراهيمي في الاتصال ذاته، أن المغرب انخرط في التجارب السريرية للقاح شركة سينوفارم التي هي الآن في المرحلة الأخيرة، مشيرا إلى أن نتائجها كانت إيجابية وأن الأصداء الأولية كانت جيدة وأن اللقاح سيكون جيدا.

وبخصوص موعد طرح اللقاح واستفادة المواطنين من التلقيح، قال مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة في الرباط، إنه من الضروري أولا الحصول على ترخيص، مضيفا أن لكل دولة استراتجيتها الخاصة للحصول على الترخيصات.

وشدد الإبراهيمي على أن ما هو مهم اليوم هو توفر المغرب على خطة واضحة، قائلا: “المهم دابا هو أنه كاينة خطة واضحة ومللي غادي يوجد اللقاح غادي نطلبو التلقيح وفانتظار ذلك خاص الناس يلتزمو بالاجراءات الوقائية”.

وكانت الشركة الصينية سينوفارم قد وعدت بمنح المغرب، في مرحلة أولى، 10 ملايين جرعة لقاح في شهر دجنبر القادم، على أن يتم استعمالها لمكافحة انتشار فيروس كورونا والحد من العدوى بين المواطنين.