• برتوكول جديد لتتبع الفيروس.. الداخلية تلجأ إلى عينات المياه العادمة للبحث عن الحمض النموي لكورونا
  • رئيس المنطقة الأمنية الفداء في كازا: الإجراءات الصارمة مرآة للحالة الوبائية المخيفة (فيديو)
  • وزير التجارة الفرنسى: لا نخشى ولا نتوقع مقاطعة المغرب لمنتجاتنا
  • آيت الطالب: مددنا حالة الطوارئ الصحية بسبب عدم التزام بعض الشركات بالاحتياطات وتراخي عدد من المواطنين
  • الروسيين مشاو بعيد.. بدء الإنتاج الصناعي للقاح “سبوتنيك-V” المضاد لكورونا 
عاجل
الجمعة 04 سبتمبر 2020 على الساعة 19:00

بالصور والفيديو.. احتجاجات في إقليم الرشيدية بسبب قرارات تشديد الإجراءات

بالصور والفيديو.. احتجاجات في إقليم الرشيدية بسبب قرارات تشديد الإجراءات 

لازالت التظاهرات الاحتجاجية مستمرة، لليوم الثاني على التوالي، في عدد من المناطق في إقليم الرشيدية، احتجاجا على القرارات الصادرة من طرف السلطات المحلية بتشديد الإجراءات في الإقليم للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.



وكانت السلطات في إقليم الراشيدية قررت، أول أمس الأربعاء (2 شتنبر)، بناء على توصيات اللجنة الإقليمية للأمن، فرض رخصة تنقل استثنائية على الوافدين على الإقليم، والمغادرين منه، ومنع جميع التجمعات، إضافة إلى تحديد توقيت إغلاق المحلات التجارية والمقاهي وكل المرافق العمومية على الساعة السادسة مساءً، وإغلاق سوق الخميس “واد لحمر” في الساعة الرابعة مساءً، ومنع التنقل والتجوال الليلي إلا للضرورة بالمدينة ابتداء من الساعة الثامنة مساء، وذلك وفق ما أكدته مصادر محلية.

وردا على هذه القرارات، خرج العشرات من المواطنين، من بينهم أصحاب محلات تجارية في عدد من المناطق في إقليم الراشيدية، يوم أمس الخميس واليوم الجمعة، في مسيرات احتجاجية، وذلك في كل من الراشيدية وأرفود وكلميمة ومناطق أخرى، حسب ما وثقته عدسات كاميرا مواطنين وصفحات محلية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي سياق مرتبط، طالب تجار متضررون في مراسلة موجهة إلى والي الجهة وعامل إقليم الرشيدية، يتوفر موقع “كيفاش” على نسخة منها، بمراجعة توقيت إغلاق المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم لكون معظمهم لا تنتعش حركة الزبناء لديهم إلا في الفترة الممتدة من السابعة والعاشرة مساء، بسبب الحرارة المفرطة التي تعرفها المنطقة، وهذا ما يعني أن عملهم سيقتصر على المرحلة الصباحية فقط، كما أوضحوا أن “أغلب التجار يعانون من ضائقة مالية بسبب المصاريف”.

وبناء على أرقام المديرية الجهوية لوزارة الصحة في جهة درعة تافيلالت، فقد زاد عدد الحالات المؤكدة في إقليم الرشيدية هذا الأسبوع ب444 حالة إصابة، أي ما يمثل قرابة 40 في المائة من مجموع الحالات المؤكدة منذ ظهور الوباء في البلاد، حيث بلغ المجموع حتى الآن 1113 الحالة، شفي منها 550 شخصا وتوفي 32 آخرون.