• الكرة عند الحكومة.. اللجنة العلمية توصي بفتح الحدود نهاية الشهر الجاري
  • ولد الراضي لناصر ميكري: خلص السيدة فكراها ونوض تخدم باركة من البكا!! (فيديو)
  • ستجرى مجددا في المحبس.. التحضير لمناورات “الأسد الإفريقي 2022”
  • بعد قطعها علاقاتها مع البوليساريو.. مباحثات بين بوريطة ووزير خارجية كمبوديا
  • بعد “جريمة تيزنيت”.. مطالب لوزارة الصحة لتعزيز عرض علاجات الطب النفسي والعقلي
عاجل
الأربعاء 05 يناير 2022 على الساعة 21:35

“الوردة” هاد الشهر و”الحمامة” فمارس.. أحزاب تدخل السنة الجديدة على إيقاع التحضير لعقد مؤتمراتها

“الوردة” هاد الشهر و”الحمامة” فمارس.. أحزاب تدخل السنة الجديدة على إيقاع التحضير لعقد مؤتمراتها

تعقد عدد من الأحزاب السياسية الممثلة بالبرلمان، في الأغلبية كما في المعارضة، خلال سنة 2022، مؤتمراتها العادية.

وسيعقد حزب الاتحاد الاشتراكي، أكبر أحزاب المعارضة في مجلس النواب، مؤتمره الحادي عشر نهاية شهر يناير المقبل في بوزنيقة.

بدوره، قرر حزب التجمع الوطني للأحرار، الذي يقود الحكومة، عقد مؤتمره الوطني العادي يومي 4 و5 مارس المقبل.

أما حزب الاستقلال، حليف حزب “الحمامة” في الأغلبية، فشرع في الإعداد لعقد مؤتمره الثامن عشر في آجاله القانونية، احتراما لمقتضيات القانون التنظيمي للأحزاب السياسية والنظام الأساسي والنظام الداخلي للحزب.

أما حزب الحركة الشعبية، الذي اصطف في المعارضة بعد حلوله خامسا في اقتراع ثامن شتنبر، فمن المرتقب أن يعقد مؤتمره الوطني الرابع عشر في آجاله القانونية الصيف المقبل طبقا لأحكام القانون التنظيمي للأحزاب السياسية.

وحده حزب الاتحاد الدستوري لم يحدد بعد تاريخ عقد مؤتمره السادس، بالماقبل، قرر إحداث لجنة برئاسة الأمين العام لتحديد خارطة الطريق تتمثل في إعادة هيكلة التنظيمات الحزبية الموازية الخاصة بالمرأة والشباب والمنتديات، وتحيين وملاءمة كل من اللجنة الإدارية والمجلس الوطني.

وتدخل هذه الأحزاب مؤتمرات بطموحات ورهانات متباينة خاصة وأنها تأتي بعد الاستحقاقات العامة التي شهدتها المملكة صيف السنة الماضية، والتي أفرزت خريطة سياسية جديدة سواء على مستوى البرلمان أو المجالس الجهوية والمحلية.