• أغلبهم أطفال ومراهقون.. توقيف 7 أشخاص حاولوا التظاهر خلال الحظر الليلي في طنجة
  • يعد الأقوى من نوعه في إفريقيا.. المغرب يطلق مركز بيانات مجهزا بحاسوب عملاق
  • بالصور من العيون.. والي الأمن يشرف على مراقبة التزام السكان بالحجر الليلي الرمضاني
  • بعد أزمة زيت المائدة.. طوابير للحصول على كيس حليب في الجزائر
  • فيها تامغرابيت.. إطلالة لحاتم عمور تثير الجدل والأخير يوضح
عاجل
الأربعاء 14 يونيو 2017 على الساعة 12:21

المناظرة الوطنية حول الأوضاع في الحسيمة.. أرضية إلياس العماري لحل أزمة الريف

المناظرة الوطنية حول الأوضاع في الحسيمة.. أرضية إلياس العماري لحل أزمة الريف

يحتضن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، الذي يرأسه إلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، بعد غد الجمعة (16 يونيو)، مناظرة وطنية حول الوضع القائم في إقليم الحسيمة، الذي يعيش على وقع الاحتجاجات منذ حوالي ثمانية أشهر.
وستعرف هذه المناظرة، حسب بلاغ للجهة المنظمة، مشاركة “كل الأطراف المعنية بالموضوع مباشرة على المستوى المحلي والإقليمي والجهوي والوطني”. كما تمت دعوة “بعض الفعاليات والكفاءات والشخصيات الوطنية الثقافية والفكرية والفنية والاجتماعية ومكونات المجتمع المدني، قصد استكشاف سبل تجاوز الوضع الحالي”.
وأوضح البلاغ ذاته أن الجهة بادرت إلى تبني هذه المناظرة “وعيا منها بالطابع الدقيق والحرج في الإقليم أولا، وإدراكا منها للمسؤولية الملقاة على عاتقها”، بغية “احتضان حوار مؤسساتي واسع ومسؤول بين كافة الفاعلين، خدمة للسلم المدني وطمأنينة ومصالح وحقوق ساكنة الجهة، وتعزيزا للاستقرار الوطني وتطويرا للمكتسبات الديمقراطية الوطنية”.
وتستهدف هذه المبادرة، حسب المصدر ذاته، “وقوف كافة الأطراف بشكل جماعي ومشترك، على واقع الحال بموضوعية ودقة، فيما يخص قضايا المنطقة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، والسعي لإطلاق دينامية تشاركية جديدة كفيلة باسترجاع الثقة فيما بينها، من أجل إيجاد الحلول الناجعة و المستعجلة لمشاكل الإقليم”.
وعبرت الجهة عن رغبتها في جعل هذه المناظرة الوطنية حول الوضع الراهن في إقليم الحسيمة “فرصة سانحة للإسهام في صياغة رؤية مشتركة ومتوافق عليها وبلورة الآليات المؤسساتية والتشاركية الملائمة، من أجل مباشرة الإجراءات والتدابير والبرامج الفعلية التي تضمن ظروف العيش الكريم لكل ساكنة إقليم الحسيمة وتحمي حقوقهم جميعا، في إطار التنوع والتماسك الوطنيين”.