• بعد الجرعة الثالثة.. منظمة الصحة العالمية تدعو إلى تجميد توزيع اللقاح
  • خاصها أكثر من 1260 مليار سنتيم.. تأثير الجائحة على عدد من المقاولات والمؤسسات العمومية
  • أزيلال.. قرب إطلاق بناء سد كبير على وادي لخضر
  • 43 مليار درهم إضافية.. الثروة المالية للأسر المغربية في سنة 2020 تتحدى الجائحة
  • شدوه فالخلا.. الأمن يوقف “الإرهابي” اللي قطع راس مو فكازا
عاجل
الإثنين 14 يونيو 2021 على الساعة 17:20

المدير العام للمكتب الوطني للسياحة: 42 شركة للنقل الجوي ستستأنف أنشطتها

المدير العام للمكتب الوطني للسياحة: 42 شركة للنقل الجوي ستستأنف أنشطتها

أعلن المدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة عادل الفقير، اليوم الاثنين (14 يونيو)، أن ما مجموعه 42 شركة للنقل الجوي، من بينها 4 شركات جوية جديدة، ستباشر من جديد أنشطتها في المغرب، بتزامن مع استئناف أنشطة قطاع النقل الجوي المقرر في 15 يونيو الجاري.

وقال خلال النسخة الجديدة من “أيام التسويق السياحي” (TMD) المنعقدة حول موضوع” “TMD Sky-Restart “، إن الشركات الـ42 ستجوب 43 بلدا، موضحا أن الشركات الأربع التي انضافت (4 خطوط جوية جديدة) هي شركتين روسيتن (S7 Airlines
و Aeroflot)، علاوة على شركة إسرائيلية، وأخرى إفريقية.

ولهذه الغاية، أشار الفقير إلى طرح 5 ر3 مليون مقعد جوي في السوق، ما بين 15 يونيو الجاري و30 شتنبر المقبل، أو ما يقرب من ثلاثة أرباع ما تم عرضه خلال الفترة نفسها من عام 2019.

وفي سياق متصل لفت إلى أن النسخة الجديدة من “أيام التسويق السياحي”، التي عقدت بطريقة حضورية وافتراضية (عن بعد)، تعد فرصة لتطوير استراتيجية المكتب، ولكن أيضا لتنسيق أنشطة الشركاء الوطنيين والدوليين .

وقال في هذا الصدد “نحن جاهزون تماما ومعبأون لاستئناف مختلف الأنشطة”، داعيا جميع الشركاء إلى الوحدة كي تكون عملية الإقلاع أقوى ما أمكن.

من جهته، أكد رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة (CNT) عبد اللطيف القباج، أن الطلب السياحي قوي للغاية، داعيا إلى التعبئة الشاملة للمهنيين من أجل إخراج المغرب من هذه الأزمة التي عصفت بالقطاع على المستوى الدولي.

وبالمناسبة أشاد بالجهود الملموسة للسلطات طوال محنة كوفيد من أجل الحفاظ على صحة المواطنين، مشيرا إلى أن “الأمل هو أن يكون لدينا عدد أقل من حالات الإصابة بكوفيد 19”.

من جانبه أبرز حميد بن طاهر رئيس المجلس الجهوي للسياحة (مراكش / آسفي)، نائب رئيس الكونفدرالية (CNT) أهمية الجهود الجماعية لجميع المواطنين المغاربة، والحكومة منذ البداية والمتعلقة بتدبير فترة الأزمة، مشيرا إلى أن رسائل اللجنة العلمية “إيجابية ومطمئنة للغاية من الناحية الصحية”.

وأضاف أن “حملة التلقيح، التي تتقدم بشكل جيد للغاية، هي دليل جيد للغاية على ما يمكن للمغرب أن يفعله في فترة الأزمة”.