• وزير النقل يؤكد: لم نتوصل بأي إشعار بشأن إلغاء شركات طيران عالمية لرحلاتها نحو المغرب
  • في سؤال إلى وزير الثقافة.. إساءة الدراجي للمغربيات وصلات للبرلمان
  • بعد 18 عاما من الانتكاسات.. أسود خليلوزيتش تفك “نحس” مباراة المغلوب
  • فك النحس.. المنتخب الوطني يعبر إلى ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية بعد الفوز على مالاوي
  • قضية مقتل شاب مغربي في بلجيكا.. قنصلية المغرب في بروكسيل تدخل على خط (صور)
عاجل
الثلاثاء 28 ديسمبر 2021 على الساعة 15:30

القضية الفلسطينية ماشي بالفم.. وكالة بيت مال القدس تجرد منجزات سنة 2021 (فيديو)

القضية الفلسطينية ماشي بالفم.. وكالة بيت مال القدس تجرد منجزات سنة 2021 (فيديو)

يعمل المغرب من خلال وكالة بيت مال القدس الشريف، على دعم القضية الفلسطينية ومساعدة الشعب الفلسطيني على الصمود، مبادئ محورية تتأسس عليها العلاقات المغربية الفلسطينية، يؤكدها تقرير الوكالة برسم منجزات سنة 2021.

تقرير سنوي.. منجزات ضخمة

أبرزت وكالة بيت مال القدس الشريف، من خلال تقريرها السنوي، الصادر أمس الاثنين (27 دجنبر)، أن “قطاع المساعدة الاجتماعية، استأثر لوحده، بأزيد من 54 في المائة من مجموع برامج ومشاريع الوكالة المنفذة في المدينة المقدسة، من مجموع 3.6 ملايين دولار أمريكي التي أنفقتها الوكالة، والتي توزعت، إلى جانب هذا القطاع، بين قطاعات التعليم والصحة والإعمار والترميم والثقافة والشباب والرياضة”.

واعتبر التقرير، أن “حصيلة الإنفاق على برامج ومشاريع الوكالة في القدس إلى نهاية العام 2021 كانت في المستوى المقبول، وذلك أخذا بعين الاعتبار ظروف الجائحة وآثارها على السكان والمؤسسات في القدس”.

ولفتت الوكالة، إلى أن أموال الوكالة الموجهة للمشاريع في القدس لا تحتكم لشروط مسبقة، سوى ما تحرص عليه مع شركائها في إيصال أموال الدعم إلى مستحقيها، وفق أولويات تحتمها التحولات الاجتماعية والاقتصادية والوبائية، التي باتت تؤثر على خطط العمل، وعلى مخرجاتها.

مرصد “الرباط”

أبرز تقرير الوكالة، أنه تم إحداث مرصد “الرباط” للملاحظة والتتبع والتقويم في القدس، لتقديم المعطيات والأرقام والمؤشرات المحينة التي تعكس بدقة الحالة الاجتماعية والاقتصادية في المدينة، مما يساعد الوكالة على وضع أولويات العمل بالكفاءة وبالنجاعة الممكنة.

وأوضح المصدر، أن “عدم استقرار الحالة الأمنية في المدينة المقدسة واستمرار العمل بالتدابير الاحترازية لمواجهة جائحة كورونا يؤثر على عمل المؤسسات، ويزيد من تفاقم الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية للساكنة، مما يحتم تدخلا أكثر فعالية لتدارك الآثار الكبيرة لفقدان الكثير من العمال والمستخدمين لوظائفهم وأعمالهم”.

هذا ويتضمن التقرير السنوي لوكالة بيت مال القدس الشريف محاور تشمل “الوضعية السوسيو اقتصادية في القدس من خلاصات تقارير مرصد الرباط للملاحظة والتتبع والتقويم في القدس”بالإضافة إلى أنشطة الوكالة .

بيت مال القدس.. لقاء خاص

في لقاء خاص مع موقع “كيفاش”، قال محمد سالم الشرقاوي، المدير المكلف بتسيير وكالة بيت مال القدس الشريف، إن “الوكالة هي مؤسسة عربية إسلامية تابعة للجنة القدس، برئاسة جلالة الملك محمد السادس، وتعنى بحماية القدس العربية الإسلامية والحفاظ على موروثها الديني والحظاري ودعم صمود سكانها”.

وأبرز محمد سالم الشرقاوي، أن لجنة القدس التي تنضوي تحت لوائها الوكالة، تشتغل على مسارين؛ الأول سياسي وقانوني تضطلع فيه وزارة الشؤون الخارجية المغربية بدور مقدر، ثم المسار الميداني تشتغل فيه الوكالة بتوجيهات من جلالة الملك لإنجاز مشاريع في مختلف المجالات.

ولفت المسؤول عن الوكالة المقدسية، إلى أن “المملكة المغربية تضطلع بالحصة الوافرة في تمويل الوكالة بحوالي 87 في المائة من مساهمات الدول، في حين لم تتوصل الوكالة بدعم دول وحكومات عربية منذ 2011”.

وعزا الشرقاوي، الانخراط المغربي، أولا إلى “العلاقة التاريخية التي تجمع المغرب بفلسطين والقدس خاصة”، بالإضافة إلى “التضامن المبدئي والتابث للمملكة المغربية بقيادة جلالة الملك محمد السادس، مع هذا الشعب الصامد الذي يستحق في الحقيقة كل الدعم والإسناد”.