• الكرة عند الحكومة.. اللجنة العلمية توصي بفتح الحدود نهاية الشهر الجاري
  • ولد الراضي لناصر ميكري: خلص السيدة فكراها ونوض تخدم باركة من البكا!! (فيديو)
  • ستجرى مجددا في المحبس.. التحضير لمناورات “الأسد الإفريقي 2022”
  • بعد قطعها علاقاتها مع البوليساريو.. مباحثات بين بوريطة ووزير خارجية كمبوديا
  • بعد “جريمة تيزنيت”.. مطالب لوزارة الصحة لتعزيز عرض علاجات الطب النفسي والعقلي
عاجل
الإثنين 29 نوفمبر 2021 على الساعة 16:45

الفريق الاشتراكي: لا نفهم كيف ستعزز الحكومة ركائز الدولة الإجتماعية بسلوكها الإنفرادي

الفريق الاشتراكي: لا نفهم كيف ستعزز الحكومة ركائز الدولة الإجتماعية بسلوكها الإنفرادي

قال عبد الرحيم شهيد، رئيس الفريق الإشتراكي بمجلس النواب، إن حزبه “لا يفهم كيف ستعزز الحكومة ركائز الدولة الاجتماعية بسلوكها الإنفرادي”.

واعتبر شهيد، اليوم الاثنين (29 نونبر)، خلال مداخلته بأول جلسة للأسئلة الشفوية الموجهة لرئيس الحكومة، عزيز أخنوش في مجلس النواب، أن “كل القرارات التي اتخذت مؤخرا تتخذها الحكومة أو الوزراء لأنفسهم بدون حوار اجتماعي، أو تهييء الرأي العام، قائلا إن القرارات الحديثة باتت تُفسر بعد أخذها”.

وأضاف القيادي الإشتراكي، مخاطبا رئيس الحكومة، عزيز أخنوش بالقول: “لم تأخذوا بمقترحات المعارضة ورفضتم بشكل ممنهج التعديلات التي تقدمت بها من أجل تقوية الدولة الإجتماعية، ليتم اتخاذ القرارات بشكل إنفرادي… ولعل أبرزها القرار الذي اتخذته الحكومة بشأن توظيف الأساتذة، دون فتح أي حوار مع الهيئات النقابية المعنية التي تم الاجتماع معها بعد القرار وليس قبله”.

ونبه الفريق الاشتراكي الحكومة، من خلال مداخلة رئيسه، إلى أنها “يجب أن تستوعب أن الدولة الاجتماعية هي دولة الحوار الإجتماعي والتوافقات مع الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين، وأنه لا يمكن لمنطق الهيمنة السياسية القائم على الأغلبية العددية أن يحافظ على السلم الإجتماعي، الذي يعد شرطا جوهريا من شروط تقوية الدولة الإجتماعية”.