• حرّض مُستخدَميه على “خُوه فالحرفة” بالسرقة والعنف.. البوليس شدّو مالك ملهى ليلي في مراكش
  • موكب مهيب.. مشاهد من جنازة أيقونة النضال عائشة الشنا (فيديو)
  • لمواكبة ارتفاع أسعار الگازوال.. دعم إضافي ينتظر مهنيي النقل الأسبوع المقبل
  • حلبة الفروسية في تمارة.. الأمير مولاي رشيد يترأس الجائزة الكبرى لمباراة القفز على الحواجز
  • مشى عند الجيران.. البنزرتي مدربا لمولودية الجزائر
عاجل
الخميس 08 سبتمبر 2022 على الساعة 14:37

الحكومة عن انتحار “الطبيب ياسين”: الملف الآن هو ملف متابعة قضائية وسنترك المجال للقضاء لكي يقول كلمته

الحكومة عن انتحار “الطبيب ياسين”: الملف الآن هو ملف متابعة قضائية وسنترك المجال للقضاء لكي يقول كلمته

في أول تعليق على حادثة انتحار الطبيب “ياسين رشيد” في غرفته بأحد المستشفيات الفرنسية، أكد مصطفى بايتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن الملف الآن هو ملف متابعة قضائية.

وقال بايتاس خلال الندوة الصحافية التي أعقبت المجلس الحكومي، اليوم الخميس (8 شتنبر)، إن “الملف هو ملف متابعة قضائية وسوف نترك المجال للقضاء لكي يقول كلمته”، مضيفا أن “وزارة الصحة قامت بتفتيش داخلي، ودرست هذه الحالة من مختلف الزوايا”.

وأضاف بايتاس أن الطبيب المتوفى الذي كان يدرس للحصول على الدبلوم الوطني للتخصص بجراحة المسالك البولية بمستشفى ابن رشد، نجح في كل تداريبه وحصل على نقط جيدة وقام مثله مثل زملائه في بتدريب آخر في أونكولوجيا المسالك البولية.

وتابع بايتاس أن “الطبيب ياسين رشيد شارك في مرحلة من 10 يناير 2022 حتى لمرحلة 10 شهر يونيو 2022 في 27 عملية جراحية من بينها 5 عمليات أنجزت في شهر يونيو، كما قام بالحراسة في مصلحة المستعجلات وتوصل بتعويضات مثله مثل باقي زملائه”.

يذكر أن حادثة انتحار الطبيب الشاب، ياسين رشيد، خلفت صدمة واستياء بين أقاربه وزملائه في المهنة، وسط مطالب بفتح تحقيق لتحديد ظروف وملابسات هذا الحادث.