• اختصاصية في علم المناعة: هؤلاء الأشخاص أقل عرضة للإصابة بكورونا
  • منظمة الصحة العالمية تحذر: الأشهر القليلة القادمة ستكون صعبة جدا… وبعض الدول في مسار خطير
  • عبرت عن رفضها “للضريبة التضامنية”.. نقابة تطالب بإحداث ضريبة على الثروة وتضريب المستفيدين من خيرات البلاد
  • ممصروطش للمصريين والتوانسة.. “طونطو” لقجع يا مجننهم!
  • رحلة البحث عن البرتوكول العلاجي.. مصابون بكورونا يحكون قصص انتظارهم “مكالمة” من وزارة الصحة
عاجل
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 على الساعة 15:00

أسرة محمد تبحث عنه وتشك في “صائدي” الكنوز.. لغز اختفاء ٱخر في زاكورة بعد الطفلة نعيمة!

أسرة محمد تبحث عنه وتشك في “صائدي” الكنوز.. لغز اختفاء ٱخر في زاكورة بعد الطفلة نعيمة!

على بعد نحو 80 كيلومتر عن دوار “تفركالت” الذي وجدت فيه الطفلة نعيمة ميتتة، بعد 40 يوما من البحث عنها إثر اختفائها الغامض، لا زال نفس الغموض يلف اختفاء الطفل محمد، ابن دوار “بني زولي” ضواحي زاكورة.

موقع “كيفاش”، زار دوار الطفل المختفي محمد، ذو 11 ربيعا، الذي اختفى منذ 25 يناير من السنة الماضية، دون العثور عليه الى حدود اليوم.

أب الطفل المختفي، جواد أجليل، صرح لنا أن ابنه غادر المنزل قاصدا منزل زميل له في الدراسة، دون أن يظهر له أثر منذ ذلك الحين، واضاف:” 6 أشهر وحنا كنقلبو عليه، بغيت نعرف ولدي حي ولا ميت”.

الأب أجليل، الذي يمني النفس بعودة ابنه، الذي أثار اختفاؤه خوف الساكنة، يتساءل حول امكانية اختطافه من طرف عصابات للبحث عن الكنوز المنتشرة في الاقليم.

ورغم البحث في الٱبار والحقول المجاورة، لم تعثر عناصر الدرك الملكي بعد، على أي خيط يقود لمكان تواجد الطفل محمد، أو جثته، لينضاف لغز اختفائه إلى قضايا اختفاء مشابهة، ضحاياها أطفال أبرياء في منطقة الجنوب الشرقي للمملكة.